منوعات

«كورونا» ساهم في انخفاض المواليد والزيجات في الصين

«كورونا» ساهم في انخفاض المواليد والزيجات في الصين


الثلاثاء – 25 محرم 1444 هـ – 23 أغسطس 2022 مـ


العديد من النساء في الصين يواصلن تأخير خططهن للزواج أو الإنجاب (رويترز)

بكين: «الشرق الأوسط»

ذكرت لجنة الصحة الوطنية الصينية إن «كوفيد – 19» ساهم في انخفاض معدلات الزواج والولادة في البلاد، وفقاً لوكالة «رويترز».
وقالت إن العديد من النساء يواصلن تأخير خططهن للزواج أو الإنجاب، مضيفة أن التطورات الاقتصادية والاجتماعية السريعة أدت إلى «تغييرات عميقة».
وأضافت أن انتقال الشباب إلى المناطق الحضرية والمزيد من الوقت الذي يقضونه في التعليم وبيئات العمل الشديدة الضغط، كلها عوامل لعبت دورها أيضاً في هذا الإطار.
وقال متخصصون في الدراسات السكانية كذلك إن سياسة الصين الصارمة المتمثلة في القضاء على أي تفش للجائحة بفرض قيود صارمة على حياة الناس ربما خفضت بشدة رغبتهم في إنجاب الأطفال.
وأوضحت اللجنة «كان لفيروس (كورونا) تأثير واضح على ترتيبات الزواج والولادة لبعض الناس».
ومن المنتظر أن تنخفض المواليد الجديدة في الصين إلى مستويات قياسية هذا العام، مثلما يقول المتخصصون في الدراسات السكانية، إذ تشير التوقعات إلى انخفاض أقل من عشرة ملايين طفل مقارنة مع 10.6 مليون العام الماضي – وهو مستوى أقل 11.5 في المائة عن عام 2020.
وكان معدل الإنجاب في الصين 1.16 في عام 2021، وهو أحد أدنى المعدلات في العالم وأقل من 2.1 – المعدل الذي تراه منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ضروريا لاستقرار السكان.
وبعد أن فرضت الصين سياسة الطفل الواحد من عام 1980 إلى عام 2015، أقرت بأن سكانها على وشك الانكماش – وهي أزمة محتملة ستختبر قدرتها على رعاية كبار السن.
ولمواجهة المشكلة، اتخذت السلطات العام الماضي تدابير على المستويين الوطني والإقليمي مثل الإعفاءات الضريبية وإجازة الأمومة الأطول والتأمين الطبي المعزز وإعانات الإسكان والأموال الإضافية لطفل ثالث.



الصين


أخبار الصين


فيروس كورونا الجديد


الصحة


الأطفال




المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page