منوعات

رامي جمال يتعاون مع «نقاش» أذهل المصريين بصوته «الطربي»

«لست مستوعبا لما يحدث، أشعر أنني في حلم لا أريد الاستيقاظ منه مطلقا، خلال 24 ساعة تلقيت اتصالات من كافة أرجاء الوطن العربي من السعودية وقطر والكويت وبالطبع مصر، مكالمات من نجوم لم أكن أتوقع أن أتحدث مطلقا معهم، حياتي تغيرت في 24 ساعة»، بهذه الكلمات تحدث الشاب المصري أحمد سالم، ابن مدينة «زفتى» أحد مدن محافظة الغربية (دلتا مصر)، واصفا حاله بعدما أصبح حديث مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب مقطع فيديو غنى فيه جزءا من أغنية الفنانة وردة الجزائرية «بكرة يا حبيبي»، ليتواصل معه الفنان رامي جمال معلنا «التعاون معه في أغنية مشتركة».

أحمد سالم الذي يعرف حاليا في مصر بلقب «المطرب النقاش»، نظرا لعمله في طلاء الجدران، تحدث لـ«الشرق الأوسط» عن قصة تصدره لمحركات البحث، قائلا: «منذ ما يقرب من عامين أنشأت قناة صغيرة على (يوتيوب) لم يشترك فيها سوى 200 شخص فقط، نشرت عليها بعض المقاطع المصورة، وأنا أغني أثناء عملي في طلاء الجدران، وهي المهنة التي ورثتها عن والدي منذ ما يقرب من 22 عاماً»، إلى أن «جاءت اللحظة التي غيرت حياتي»، على حد قوله، بعد انتشار مقطع فيديو «قديم له» نشره قبل عام ونصف، ولم يحقق سوى 10 آلاف مشاهدة، ليفاجأ «بكم هائل من المكالمات والرسائل عبر تطبيق (الواتس آب)».

ويقول سالم: «تلقيت اتصالا من مواطن سعودي يخبرني بأن عدداً من المشاهير يطلبونني على وجه السرعة منهم الشاعر عمرو حسن، والفنان رامي جمال»، مضيفا: «لم أصدق نفسي حين هاتفني رامي جمال، شككت في الأمر إلى أن استمعت لصوته»، لافتا إلى أنه «طلب من جمال إثبات هويته، فرد عليه الأخير برسالة صوتية، ممازحا: (لو عاوزني أغنيلك قوللي)»، معلنا أنه «اتفق مع جمال على اللقاء قريبا».

تواصلت «الشرق الأوسط»، مع جمال الذي أكد أنه «تحدث مع سالم، واتفق معه على اللقاء للحديث عن خطط فنية مستقبلية». وقال جمال: «سالم صوت رائع للغاية، وأخطط لأن نقدم سويا أغنية مشتركة، أو أقدم له أغنية من ألحاني، وربما يتطور الأمر ويصل إلى تقديم ألبوم غنائي كامل».

وضجت مواقع التواصل الاجتماعي على مدار اليومين الماضيين بمقطع فيديو لشاب يغني، بينما يقوم بطلاء أحد الجدران، وسط حالة من الانبهار بصوته الذي وصفه رواد مواقع التواصل الاجتماعي بأنه «نموذج للطرب الأصيل». وكتب جمال على حسابه الشخصي على «تويتر»، يطلب وسيلة للتواصل مع «صاحب الفيديو».
https://twitter.com/RamyGamal/status/1560420068932067330

ورغم أن سالم اعتاد الغناء أثناء العمل، لكنه يقول إن «ظروفه الاجتماعية لم تمكنه من صقل موهبته، فهو أكبر أشقاؤه، وكان يعمل مع والده منذ بلغ العاشرة من عمره»، مشيرا إلى أنه «اعتاد تقديم الأغنيات الهادئة الكلاسيكية لوردة الجزائرية وأصالة نصري وشيرين عبد الوهاب، حتى لا يزعج الجيران».

بدوره أشار جمال إلى أن «مساعدة المواهب جزء من دور الفنان». وقال «وجدت منذ سنوات من يدعمني في مجال التلحين والغناء، ودوري الآن أن أدعم الآخرين».

وجمال ليس الوحيد الذي ساهم في شهرة فيديو أحمد سالم، حيث أشاد علاء مبارك، نجل الرئيس المصري الراحل محمد حسني مبارك، بصوته، وكتب على حسابه الشخصي على تويتر، «ما شاء الله صوت من أجمل الأصوات، أتمنى لك كل التوفيق». وأعادت الفنانة نجلاء بدر نشر الفيديو، معلقة «رهيب». ونشر السيناريست تامر حبيب الفيديو أيضاً وكتب «الراجل ده عظيم».





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page