مال و أعمال

زيادة معدل البطالة 1.7% في مصر بالربع الثاني من 2022

زيادة معدل البطالة 1.7% في مصر بالربع الثاني من 2022

ضرائب اليوتيوب 2022...

«تويوتا» تبحث مع القاهرة فرص إنتاج الأمونيا الزرقاء


الثلاثاء – 18 محرم 1444 هـ – 16 أغسطس 2022 مـ رقم العدد [
15967]


عمال في موقع بناء بالعاصمة الإدارية الجديدة في مصر (رويترز)

القاهرة: «الشرق الأوسط»

أعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر، أمس (الاثنين)، زيادة معدل البطالة في البلاد 1.7 في المائة على أساس سنوي، ودون تغير يذكر في الربع الثاني من العام.
وقال الجهاز في بيان صحافي، إن عدد العاطلين سجل 7.2 في المائة ليبلغ 2.151 مليون في الفترة من أبريل (نيسان) إلى يونيو (حزيران) 2022 مقابل 2.145 مليون في الربع الأول من العام، مسجلاً زيادة طفيفة بلغت 0.3 في المائة على أساس فصلي.
وعلى أساس سنوي، زاد عدد العاطلين 36 ألفاً عن الربع المماثل من العام السابق بنسبة زيادة 1.7 في المائة.
في غضون ذلك، أظهرت بيانات البنك المركزي المصري، أمس، أن تخارج الأجانب من أذون الخزانة المصرية استمر في مايو (أيار) بعد أن دفعت الأزمة الأوكرانية والمخاوف بشأن رفع أسعار الفائدة الأميركية المستثمرين الأجانب إلى الاستفادة من حيازاتهم.
وقال البنك المركزي، إن أذون الخزانة المملوكة لأجانب تراجعت خلال الشهر 30 مليار جنيه بقيمة 1.61 مليار دولار في ذلك الوقت إلى 150.5 مليار جنيه. وفي مارس (آذار) تراجعت حيازات أذون الخزانة الأجنبية بمقدار 128.7 مليار جنيه، لكنها ظلت مستقرة نسبياً في أبريل.
وحتى قبل الغزو الروسي لأوكرانيا، كانت مصر تعمل على الحفاظ على استعدادها لإصدار أذون خزانة لسد عجز ميزان المعاملات الجارية والميزانية وتجنب الضغط للسماح لعملتها بالضعف قبل رفع أسعار الفائدة من قبل مجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي بداية من مارس.
وشعر العديد من المستثمرين بالقلق أيضاً من أن الأسواق الناشئة ستكون أكثر عرضة لأي موجات صدمة ناتجة من اضطراب التجارة مع روسيا، بما في ذلك الزيادة الناتجة في أسعار بعض السلع الأولية. وشهدت مصر انخفاض عملتها إلى 19.10 جنيه للدولار من 15.70 جنيه في 20 مارس.
على صعيد آخر، بحث وزير البترول والثروة المعدنية المصري، طارق الملا، مع وفد من شركة «تويوتا تسوشو» اليابانية برئاسة توكوجي كوياما، المدير العام لمشروعات البنية التحتية للطاقة، الدراسة المبدئية التي أجرتها الشركة لتقييم فرص التعاون الممكنة مع قطاع البترول لإنتاج الأمونيا الزرقاء في مصر كمصدر للطاقة منخفضة الكربون.
وأشار الملا، في بيان صحافي أمس، إلى أهمية تلك الدراسة بصورة مبدئية لاستكشاف إمكانيات إنتاج الأمونيا الزرقاء في قطاع البترول، كأحد حلول توفير الطاقة الخضراء وخفض الانبعاثات الكربونية، لافتاً إلى أن الدراسة تأتي في إطار مذكرة التفاهم الموقّعة بين الشركتين القابضتين للغازات الطبيعية والبتروكيماويات وشركة «تويوتا تسوشو».
وأكد الوزير الملا أهمية إجراء المزيد من الدراسات خلال الفترة المقبلة للوقوف على جدوى المشروع جيداً وتوفير سبل نجاحه. ووفق البيان، استعرض وفد الشركة اليابانية ما تضمنته الدراسة والتي تناولت تحويل الأمونيا الرمادية التي يتم إنتاجها حالياً إلى الأمونيا الزرقاء والتي تستخدم كحامل للهيدروجين بالاعتماد علي تكنولوجيا التقاط الكربون وتخزينه.



Economy




المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page