منوعات

«لحظات العلا» تقدم «الممالك القديمة» لأول مرة وعودة «أزمث»

أعلنت «لحظات العلا» عن الفعاليات والمهرجانات الجديدة لما تبقى من عام 2022، والتي ستقام في محافظة العلا، مدينة الحضارات العربية القديمة وملتقى طرق التجارة بينها. وتشمل الفعاليات عودة مهرجانات العلا للاسترخاء والاستجمام وشتاء طنطورة، بالإضافة إلى مهرجان مميز يتم تقديمه لأول مرة، وهو مهرجان الممالك القديمة.

كما ستعود إحدى أهم الفعاليات التي تميزت المدينة بتقديمها، حيث ستبدأ فعاليات هذا العام في سبتمبر (أيلول) المقبل مع عودة أزمث، أول فعالية للموسيقى المتنوعة بالمملكة. سيعود أزمث هذا العام في حُلة جديدة مع فعاليات متنوعة من احتفاليات الموسيقى والفنون والأطعمة المختلفة لمدة ثلاثة أيام متتالية. وستقام الفعالية في أحد أودية صحراء العلا الخلابة.

ومع تركيز الفعاليات الموسيقية في فترتي شروق وغروب الشمس وخلط مثير لتلاقي موسيقى الشرق بالغرب، تُعد فعالية أزمث إحدى أكثر الفعاليات إثارة لمحبي الموسيقى والفنون، والذين يرغبون في تلافي درجات الحرارة العالية في المدن الكبرى خلال عطلة نهاية الأسبوع لليوم الوطني السعودي والتي سيصادف موعدها مع المهرجان.

تتبع فعالية أزمث فعاليات مهرجان العلا للاستجمام والاسترخاء. تم تقديم المهرجان لأول مرة في مارس (آذار) الماضي، وسيقام هذا العام بين شهري سبتمبر وأكتوبر (تشرين الأول)، ليشهد التغير في فصول السنة وبداية فصل جديد، وتتصدر فعاليات مهرجان العلا للاستجمام والاسترخاء فعالية فايف سِنسس سانكشواري، وهي ملاذ للاسترخاء والتعافي والصحة البدنية والعقلية. وستقدم فعاليات فايف سِنسس العديد من ممارسي ومدربي الصحة والاسترخاء المعروفين عالمياً، بالإضافة إلى المدربين المحليين، حيث سيقدمون معاً أكبر عروض ممارسات الصحة البدنية والعقلية والروحية في المملكة.

وسيأتي مهرجان الممالك القديمة ليقدم تجارب الماضي في الحاضر من خلال تجارب مستوحاة من معالم 7000 عام من الحضارات المتتالية، والتي اتخذت من شبه الجزيرة العربية موطناً لها، كما سيقدم تجارب مستوحاة من طريق تجارة البخور الشهيرة والتي رسخت مكانة العلا كمفترق طرق مزدحم للثقافة والتجارة.

وسيأتي المهرجان تزامناً مع تقديم حلقات الوصل بين واحات شمال غربي المملكة، بين خيبر والعلا وتيماء لزيارة الجماهير والزوار، كما سيشمل العديد من الفعاليات الموسيقية والفنية والفعاليات الخارجية في المناطق الأثرية بالعلا، مثل فعالية مساء الحِجر الشهيرة.

وسيعود مهرجان «شتاء طنطورة» الشهير ليتصدر مهرجانات «لحظات العلا» بانفراده بمجموعة من الأحداث المنتقاة والمدهشة والتي ستعرض الوجهة السياحية للعلا بطريقة جديدة ومثيرة. ستقدم فعاليات هذا العام تجارب عشاء مبتكرة، وتجارب للأزياء الفاخرة، وفنوناً غامرة ومسارح مفتوحة، والمزيد.

كما ستقدم أجندة الفعاليات لزوار العلا في الأشهر القريبة المقبلة مهرجان «تمور العلا» والذي سيقام على مدار أربع عطلات للأسبوع خلال سبتمبر وأكتوبر. وستستمر أيضاً فعاليات المغامرات من خلال «مركز العلا للمغامرات» والذي يقدم تسلق الجبال، والزيبلاين، والهبوط من قمم الجبال وفيا فيراتا وهاموك الوادي، حيث إن كل التجارب مصممة لتناسب المبتدئين ومتاحة للحجز والتجربة على مدار العام. ويُعَد أفضل وقت لتجارب المغامرات في الصباح الباكر وفي نهاية اليوم قبل الغروب وذلك خلال الصيف، أما بالشتاء فيمكن ممارسة التجربة في أي وقت خلال اليوم.

وسيتم الإعلان عن المزيد من الفعاليات لبرامج «شتاء لحظات العلا» والتي ستقدم ما مجموعه خمسة مهرجانات مميزة مع خمس فعاليات مثيرة.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page