مال و أعمال

تحفيز الاستثمارات النسائية ورواد الأعمال في قطاع الصناعة السعودية

تحفيز الاستثمارات النسائية ورواد الأعمال في قطاع الصناعة السعودية

تجهيز 78 مصنعاً لتشجيع دخول المنشآت الصغيرة والمتوسطة


الأربعاء – 12 محرم 1444 هـ – 10 أغسطس 2022 مـ رقم العدد [
15961]


تعمل «مدن» السعودية على تجهيز الوحدات لتشجيع دخول رواد الأعمال والسيدات في القطاع الصناعي (الشرق الأوسط)

الرياض: «الشرق الأوسط»

في خطوة تدفع بشمول نسائي وبشباب الأعمال في القطاع الصناعي، جهزت السعودية ما يقارب 78 مصنعاً جاهزاً في مدينة سدير للصناعات والأعمال (شمال الرياض)، في خطوة تحفز دور المنشآت الصغيرة والمتوسطة وريادة الأعمال في الاقتصاد الوطني؛ وفقاً لمستهدفات رؤية البلاد 2030.
يأتي ذلك بعد أن كشف بندر الخريف، وزير الصناعة والثروة المعدنية، عن وجود عدة برامج ومبادرات تحفيزية تدعم رواد الأعمال من أجل الدخول إلى القطاع الصناعي، لافتاً إلى أن الفرصَ التي تقدمها المنظومة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة تمكن أصحاب المشاريع من الدخول إلى السوق وممارسة أعمالهم بكل يسر وسهولة.
وأفصح المهندس أسامة الزامل، الرئيس التنفيذي المكلف للهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية (مدن)، أمس (الثلاثاء) عن تدشين 58 مصنعاً جديداً دعماً للمنشآت الصغيرة والمتوسطة وروّاد ورائدات الأعمال وتشجيعاً للاستثمارات النسائية، ضمن المبادرات المُسندة إلى «مدن» في برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية (ندلب)، واتساقاً مع دورها المحوري في تحقيق النهضة الصناعية التي تشهدها رؤية 2030 لتعزيز دور القطاع غير النفطي في الناتج المحلي الإجمالي وإثراء القاعدة التنموية للاقتصاد الوطني.
وأوضح أن مساحة المصانع الجديدة تصل إلى 700 متر مربع لكل وحدة، وهذه إحدى ثمار الشراكة الفاعلة مع القطاعين العام والخاص في إطار إستراتيجية «مدن» لتمكين الصناعة والإسهام في زيادة المحتوى المحلي، من أجل تأسيس بيئة صناعية متكاملة وقادرة على استيعاب حركة الاستثمارات بأحجامها المختلفة، ومواكبة جميع متطلبات الأنشطة الاقتصادية والإنسانية الحديثة التي تدعم استدامة الأعمال والحفاظ على البيئة.
وقال الزامل إن مدينة سدير للصناعة والأعمال شهدت مؤخراً كثيراً من المشروعات النوعية منها تدشين 20 مصنعاً جاهزاً بمساحة 1500متر مربع ليصبح الإجمالي 78 وحدة جاهزة متنوعة المساحات، وإيصال شبكة الألياف الضوئية بالتعاون مع وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات من أجل توفير خدمات عالية الجودة، واستكمال البنى التحتية لتمكين الصناعيين من التحوّل الرقمي، فضلاً عن ربط مباني محطات الإطفاء بشبكة المركز الرئيس لاستقبال مكالمات الطوارئ بشكل مباشر أو من خلال الشبكة الداخلية في إطار التوجه نحو المدن الصناعية الذكية.
وكشف عن توقيع اتفاقية مع المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة لتوريد 5 آلاف متر مكعب من المياه المحلاة يومياً، ليتم الربط مع مرافق وخطوط نقل المياه التابعة «للمؤسسة» مع التزامها بتوفير مياه مطابقة للمعايير والمواصفات الواردة بكود تحلية مياه البحر في المملكة.
وبين أن مدينة سدير للصناعة والأعمال تحتضن أول مصنع في المملكة لتصنيع مشتقات البلازما بمساحة تصل إلى 32 ألف متر مربع وقيمة استثمارية قدرها 300 مليون ريال لصالح شركة «ألفا بايوفيز».
وتأسست مدينة سدير للصناعة والأعمال عام 2009 على مساحة 63,9 مليون متر مربع منها 16,9 مليون متر مربع مساحة مطورة تضم 331 عقداً صناعياً وخدمياً ولوجستياً بين منتج وقائم وتحت الإنشاء والتأسيس، وتشمل كثيراً من الصناعات المهمة؛ أبرزها المنتجات الغذائية والمشروبات، والمنتجات الطبية والصيدلانية، إضافة إلى صناعة الآلات والمعدات، والصناعات التحويلية الأخرى، والحواسيب والمنتجات الإلكترونية والبصرية، وكذلك المعدات الكهربائية.
وتتميز مدينة سدير للصناعة والأعمال بقربها من محطة قطار المجمعة على بعد 60 كيلومتراً و 140 كيلومتراً إلى مطار الملك خالد الدولي فيما تصل المسافة إلى ميناء الرياض الجاف 160 كيلومتراً.
وتتولى «مدن» منذ العام 2001 تطوير الأراضي الصناعية متكاملة الخدمات، إذْ تشرف حالياً على 36 مدينة صناعية في أنحاء المملكة تضم أكثر من 4 آلاف مصنع منتج وتحت الإنشاء والتأسيس، بجانب إشرافها على المجمعات والمدن الصناعية الخاصة، كما تعمل على تطوير منظومتها الاستثمارية وتعزيزها بمعايير برنامج جودة الحياة لمواكبة تطلعات شركائها بالقطاع الخاص وتمكين دور المرأة والمنشآت الصغيرة والمتوسطة وريادة الأعمال.



السعودية


السعودية




المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page