مال و أعمال

أسعار النفط ترتفع بعد توقف إمدادات عبر خط أنابيب «دروجبا»

أسعار النفط ترتفع بعد توقف إمدادات عبر خط أنابيب «دروجبا»


الأربعاء – 12 محرم 1444 هـ – 10 أغسطس 2022 مـ رقم العدد [
15961]


تقول شركة ترانسنفت الروسية التي تحتكر خط الأنابيب إن أوكرانيا علقت تدفق النفط عبر خط الأنابيب لأن العقوبات الغربية حالت دون تسديد موسكو مقابل رسوم العبور (رويترز)

لندن: «الشرق الأوسط»

ارتفعت أسعار النفط خلال تعاملات أمس الثلاثاء، بعد تراجعها في وقت سابق، بعد أن قالت روسيا إن صادرات النفط إلى أوروبا عبر الجزء الجنوبي من خط أنابيب دروجبا عُلقت منذ أوائل أغسطس (آب)، مما أحيا المخاوف بشأن نقص المعروض.
وقالت شركة ترانسنفت الروسية التي تحتكر خط الأنابيب إن أوكرانيا علقت تدفق النفط عبر خط الأنابيب لأن العقوبات الغربية حالت دون تسديد موسكو مقابل رسوم العبور.
وتورد روسيا عادة نحو 250 ألف برميل يوميا عبر الجزء الجنوبي من خط أنابيب دروجبا إلى المجر وسلوفاكيا وجمهورية التشيك.
وأوضحت ترانسنفت أنها سددت مدفوعات لنقل النفط في أغسطس لشركة تشغيل خطوط الأنابيب الأوكرانية أوكرترانسنافتا في 22 يوليو (تموز)، لكن الأموال أعيدت في 28 يوليو لأن المدفوعات لم تتم.
وقال كريج إيرلام من شركة أواندا للسمسرة، وفق «رويترز»: «لا نحتاج إلى ذلك في هذه المرحلة، لكن هذا تذكير آخر بمدى الشح في السوق ومدى حساسية السعر لاضطرابات الإمدادات، لا سيما تلك الآتية من روسيا».
وارتفع خام برنت 1.32 دولار أو 1.4 في المائة إلى 96.42 دولار للبرميل في الساعة 14:25 بتوقيت غرينيتش. كما ارتفع خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 1.61 دولار أو 1.4 في المائة إلى 92.27 دولار.
يأتي هذا التطور المتعلق بخط أنابيب دروجبا في الوقت الذي كانت فيه مخاوف الإمداد تتراجع وسط قلق متزايد بشأن الركود. وفي وقت سابق، تعرض النفط لضغوط على صلة بمحادثات لإحياء الاتفاق النووي الإيراني الذي سيسمح بزيادة صادرات النفط الإيرانية.
وارتفعت أسعار النفط في وقت سابق من العام بعد أن أدى الغزو الروسي لأوكرانيا إلى زيادة المخاوف المتعلقة بالإمدادات، مما دفع سعر خام برنت لبلوغ 139 دولارا في مارس (آذار) أي بالقرب من أعلى مستوى له على الإطلاق.
ويرى بنك الاستثمار الأميركي غولدمان ساكس، أن الأسباب التي تدفع أسعار النفط للارتفاع ما زالت قوية وسط عجز في المعروض الحالي يزيد كثيرا عن توقعاته في الأشهر القليلة الماضية، على الرغم من تراجع في الآونة الأخيرة بفعل عوامل من بينها المخاوف من ركود عالمي.
وأضاف البنك أن توقعاته لأسعار خام برنت القياسي العالمي للربعين الثالث والرابع هذا العام تقع في نطاق بين 110 دولارات و125 دولارا للبرميل مقابل 140 – 130 دولارا للبرميل في تقديراته السابقة. وأبقى على توقعاته للأسعار للعام 2023 بلا تغيير عند 125 دولارا للبرميل.
وقال غولدمان إنه يتوقع أن ينمو الطلب العالمي على النفط بمقدار 1.2 مليون برميل يوميا في النصف الثاني من 2022 وبمقدار مليوني برميل يوميا في 2023.
وتوقع البنك أن أسعار البنزين والديزل في محطات الوقود بالولايات المتحدة سترتفع إلى 4.35 دولار و5.50 دولار للغالون على الترتيب بحلول الربع الرابع، وأن تبلغ في المتوسط 4.40 دولار و5.25 دولار في 2023. وأظهرت بيانات من اتحاد السيارات الأميركي أن متوسط سعر البنزين في محطات الوقود بالولايات المتحدة سجل ذروة عند 5.02 دولار للغالون في منتصف يونيو (حزيران).



روسيا


نفط


الإقتصاد العالمي




المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page