أخبار العربية

توافق بين عون ووزيري الخارجية والمهجرين

توافق بين عون ووزيري الخارجية والمهجرين


الثلاثاء – 11 محرم 1444 هـ – 09 أغسطس 2022 مـ رقم العدد [
15960]

على خطة إعادة النازحين السوريين

بيروت – «الشرق الأوسط»: قالت الرئاسة اللبنانية إن الرئيس ميشال عون، توافق مع وزيري الخارجية والمهجرين «على نقاط متصلة بخطة عودة النازحين السوريين» الذين يسعى لبنان لإعادتهم على دفعات عبر خطة تواصل مباشرة مع دمشق التي «لم تنقطع يوماً»، حسبما قال وزير الشؤون الاجتماعية في حكومة تصريف الأعمال هيكتور حجار.
وعاد ملفّ النازحين السوريين إلى الواجهة، عبر تحرّك سياسي وقانوني جديد، بدأته السلطة اللبنانية في أواخر يونيو (حزيران) الماضي، لإعادتهم إلى بلادهم على دفعات شهريّة. وأعلن وزير شؤون المهجرين اللبناني في حكومة تصريف الأعمال عصام شرف الدين، عن اتصالات مكثّفة مع الجانب السوري «لتأمين عودة آمنة وكريمة للنازحين السوريين إلى بلادهم».
وفيما كان مخططاً أن يزور شرف الدين دمشق لبحث هذا الملف تفصيلياً في الشهر الماضي، لم تتم الزيارة حتى الآن، وهو ما رفع من وتيرة الأسئلة حول أسباب التأخير والعوائق التي تحول دون انطلاق الخطة.
وعرض عون مع وزير الخارجية والمغتربين عبد الله بوحبيب ووزير الشؤون الاجتماعية هيكتور حجار التطورات المتعلقة بملف النازحين السوريين في لبنان. وقال حجار بعد اللقاء: «تم التوافق مع الرئيس عون على نقاط عدة على صلة بخطة عودة النازحين السوريين إلى بلادهم»، مشيراً إلى أن «التواصل مع سوريا قائم ولم ينقطع يوماً».
ويشوب المواقف الرسمية اللبنانية، تناقض، حسبما قالت مصادر دبلوماسية لوكالة الأنباء «المركزية»، فبينما رأى بوحبيب أن سوريا لا تناسبها عودة النازحين، أشار اللواء إبراهيم إلى «أننا قدمنا عرضاً يقضي بتأمين عودة آمنة للنازحين بعدما حصلنا على ضمانة القيادة السورية، لكنه رُفض دولياً».
وسألت المصادر عبر الوكالة عن «مدى التنسيق القائم بين أهل الحكم في قضية بهذا الحجم»، مضيفة أن «هذا التباين يؤكد أن التواصل ليس قائماً، كما يجب، بين المعنيين رسمياً بالنزوح، وغيابُ التنسيق هذا، يُضاف إلى العوامل المذكورة أعلاه، ما يجعل تحقيق العودة أكثر صعوبة».



لبنان


لبنان أخبار




المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page