منوعات

الشرطة التايلاندية توقف مالك ملهى إثر حريق قُتل فيه 15 شخصاً

أوقفت الشرطة التايلاندية مالك ملهى ليلي اندلع فيه حريق أودى بحياة 15 شخصا بالقرب من مدينة باتايا السياحية بجنوب شرق بانكوك، على ما أفاد اليوم مسؤولون أمنيون.
اندلع الحريق قرابة الساعة الواحدة الجمعة (19:00 ت غ الخميس) في ملهى «ماونتن بي» في منطقة ساتاهيب على بعد نحو 150 كيلومتراً جنوب شرقي بانكوك، وانتشر الحريق بسرعة أكبر بسبب إسفنج عازل للصوت على جدران المبنى، واستغرقت سيطرة فرق الإنقاذ على الحريق أكثر من ثلاث ساعات.
والسبت ارتفعت الحصيلة إلى 15 قتيلاً وفقا لمنظمة للإغاثة، وعُثر على غالبية الجثث ملقاة بالقرب من مدخل الملهى وفي بيوت الراحة وعليها حروق بليغة.
وأكد مسؤول بالشرطة بمقاطعة شنبوري اليوم أن مالك الملهى بونغسيري بنبرنسغ سلم نفسه للشرطة إثر نشر مذكرة توقيف في شأنه.
وقال المسؤول لوكالة فرانس برس «إنه موقوف وستطلب الشرطة موافقة من المحكمة غداً الاثنين لمواصلة توقيفه طوال التحقيق».
وقال الشرطي المسؤول إن الرجل (27 عاماً) «سيلاحق بتهمة القتل بسبب الإهمال وعدم حيازته على ترخيص من أجل المشروبات».
ويعاقب القانون بالسجن عشر سنوات على أقصى تقدير وبغرامة مالية قدرها 550 يورو لمن يدان بالقتل بسبب الإهمال.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page