أخبار العربية

تدريب أميركي ـ إسرائيلي للسيطرة على سفينة حربية في البحر الأحمر

تدريب أميركي ـ إسرائيلي للسيطرة على سفينة حربية في البحر الأحمر


السبت – 9 محرم 1444 هـ – 06 أغسطس 2022 مـ رقم العدد [
15957]


تل أبيب: «الشرق الأوسط»

أعلن الجيش الإسرائيلي (الجمعة) عن انتهاء مناورة مشتركة لأسطول سفن الصواريخ ووحدة الكوماندوز البحرية (شايطت 13) إلى جانب قوات من الجيش الأميركي، نفذت فيها عملية سيطرة على سفينة حربية معادية في عمق البحر الأحمر.
وقال الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي إن المناورة استغرقت ساعات طويلة (الخميس) وحملت الاسم «نوبل روز»، وجرت في عمق البحر الأحمر وشارك فيها أسطول سفن الصواريخ ووحدة الكوماندوز البحري وقوات من الأسطول الخامس للجيش الأميركي، وقوات جوية تابعة لهما. وتمت خلالها محاكاة سيناريوهات عملياتية متنوعة، أبرزها الاستيلاء على قطعة بحرية واستخدام وسائل وأدوات بحرية متطورة.
وأكد الناطق، أن التعاون مع قوات الأسطول الأميركي قد بدأ من مراحل العمل والتخطيط الأولى لهذه المناورة وحتى تنفيذها، وهي تأتي في إطار سلسلة من التدريبات والتعاون الدولي التي يتم إجراؤها مؤخراً كجزء من خطة التدريبات السنوية لعام 2022. كما يعد التمرين أرضية للتعاون العسكري وتعميق الحديث المهني بين الجيش الإسرائيلي والجيش الأميركي.
وقد لخص قائد سلاح البحرية الإسرائيلي، اللواء دافيد ساعر سلامة، هذه المناورة بالقول إن «المجال البحري يحمل العديد من الفرص». وإن «الحفاظ على تفوق سلاح البحرية في المجال البحري من شأنه أن يشكل مساهمة مباشرة لأمن إسرائيل». وأضاف: «في هذه المناورة، تمكنا من تعميق علاقاتنا مع أهم حليف لإسرائيل – الولايات المتحدة الأميركية. معاً نجد الحلول ونتبادل المعرفة ونقوم ببلورة لغة مشتركة، موسعين بذلك مجال أنشطتنا، وأنا على ثقة من أن الحوار سيستمر ويتعزز، وسيحقق إنجازات كبيرة في المستقبل أيضا».



اسرائيل


أميركا


النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي




المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page