سياحة و سفر

«قضية التسجيلات»: منع الاتحاد فترة واحدة… وإيقاف حمد الله 4 أشهر والبلوي نصف عام

أعلنت لجنة الاحتراف وأوضاع اللاعبين في الاتحاد السعودي لكرة القدم عن إيقاف المغربي عبد الرزاق حمد الله مهاجم فريق الاتحاد لمدة أربعة أشهر وحرمان الفريق من التسجيل في فترة الانتقالات الشتوية، وذلك على خلفية قضية التسجيلات الشهيرة.

وفرضت اللجنة غرامة مالية قدرها 300 ألف ريال على حمد الله بجانب الإيقاف أربعة أشهر اعتباراً من صدور القرار، كما أوقفت حامد البلوي المدير التنفيذي لكرة القدم بالنادي لمدة ستة أشهر مع غرامة مماثلة، بالإضافة إلى إيقاف مشعل السعيد مدير الفريق ثلاثة أشهر، وغرامة على النادي 500 ألف ريال مع إيقافه عن التسجيل لفترة انتقالات واحدة، مع رفض اللجنة كل الطلبات الأخرى.

وأوضحت اللجنة أن الموعد الزمني للسداد هو 30 يوماً اعتباراً من تاريخ اكتساب القرار للقطعية، وأن القرار قابل للاستئناف أمام مركز التحكيم الرياضي السعودي.

مشعل السعيد وحامد البلوي خلال معسكر فريق الاتحاد في النمسا (المركز الإعلامي بالنادي) 

وفي تفاصيل القرار، أوضحت لجنة الاحتراف أنها أتاحت لكل من نادي الاتحاد وحامد البلوي المدير التنفيذي لكرة القدم بنادي الاتحاد ومشعل السعيد مدير الفريق الأول لكرة القدم، واللاعب عبد الرزاق حمد الله حق الدفاع، وطلبت من الجهات الرسمية المختصة التأكد من سلامة الأدلة المقدمة من نادي النصر، مما أطال أمد الفصل في الشكوى لفترة تجاوزت المدة المقدرة لإصدار القرار.

وأشارت الاحتراف إلى أنه يحق للجنة تمديد مدة الفصل في الشكوى لمدة أو مدد مماثلة حسب حال وموضوع وظروف الشكوى، ولما تضمنته الشكوى من ظروف ووقائع يتطلب التثبت من صحتها مخاطبة الجهات الرسمية المختصة، فقد تم تمديد المهلة لحين اكتمال جميع الجوانب المتعلقة بها وذلك استناداً لنص الفقرة (4) من المادة (8) من اللائحة.

وبناء على التقرير الوارد في تاريخ 12 يوليو (تموز) الماضي من الجهة الرسمية المختصة التي انتهت إلى صحة التسجيلات ونسبة الأصوات إلى الأشخاص، استكملت لجنة الاحتراف وأوضاع اللاعبين الإجراءات، وتم تمكين جميع الأطراف من حق الدفاع. ولعدم وجود موافقة كتابية للشروع في التفاوض مع اللاعب.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page