مال و أعمال

«أدنوك» تعلن عن ثاني اكتشاف للغاز بامتياز «المنطقة البحرية 2» في أبوظبي

«أدنوك» تعلن عن ثاني اكتشاف للغاز بامتياز «المنطقة البحرية 2» في أبوظبي


السبت – 2 محرم 1444 هـ – 30 يوليو 2022 مـ رقم العدد [
15950]


يصل إجمالي الاحتياطيات لكل الاكتشافات إلى ما يقارب 2.5-3.5 تريليون قدم مكعبة قياسية من الغاز (وام)

أبوظبي: «الشرق الأوسط»

أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) أمس عن ثاني اكتشاف من موارد الغاز الطبيعي في أول بئر استكشافية ضمن امتياز المنطقة البحرية رقم 2 في أبوظبي، والتي تديرها شركة «إيني» الإيطالية، حيث يقدر حجم الاكتشاف من مكمن جديد بحوالي 1-1.5 تريليون قدم مكعبة قياسية من الغاز الخام.
وأوضحت الشركة الإماراتية أن هذا الاكتشاف الكبير يأتي بعد الاكتشاف الأولي في المكامن الأقل عمقاً، والذي تم الإعلان عنه في فبراير (شباط) الماضي، ما يجعل إجمالي الاحتياطيات لكلا الاكتشافين يصل إلى حوالي 2.5-3.5 تريليون قدم مكعبة قياسية من الغاز.
وكان هذا الامتياز قد تمت ترسيته في عام 2019 على تحالف تقوده شركة «إيني» الإيطالية للطاقة، ويضم شركة «بي تي تي» العامة للاستكشاف والإنتاج التايلاندية، كجزء من جولة العطاءات التنافسية الأولى لشركة «أدنوك».
وقال ياسر سعيد المزروعي، الرئيس التنفيذي لدائرة الاستكشاف والتطوير والإنتاج في أدنوك: «يسلّط هذا الاكتشاف المهم الضوء على النجاح المستمر الذي يحققه برنامج أدنوك الطموح لتطوير أعمالها في مجال الاستكشاف والتطوير والإنتاج لتأمين موارد هيدروكربونية جديدة، وخلق القيمة على المدى الطويل لدولة الإمارات. ونحن سعداء بما أبدته شركتا إيني وبي تي تي من رغبة في استكشاف موارد التكوينات العميقة ذات الإمكانات الواعدة. ونتطلع إلى مواصلة العمل والتعاون مع جميع شركائنا الاستراتيجيين لاستغلال الإمكانات الهائلة لموارد أبوظبي الهيدروكربونية بشكل مستدام».
واستفاد الاكتشافان من البيانات المهمة التي تمّ الحصول عليها من عمليات المسح الجيوفيزيائي ثلاثي الأبعاد الذي نفذته «أدنوك»، ما يبرز أهمية هذه المسوحات في تطوير وتوسعة أعمال «أدنوك» واستغلال التقنيات الحديثة في استكشاف موارد هيدروكربونية جديدة في كافة أنحاء إمارة أبوظبي.
ويضاف الاكتشاف الأخير إلى ما أعلنت عنه «أدنوك» في مايو (أيار) الماضي من اكتشاف حوالي 100 مليون برميل من النفط في امتياز المنطقة البرية رقم «3» في أبوظبي الذي تديره شركة «أوكسدينتال»، وإعلانها كذلك في شهر ديسمبر (كانون الأول) 2021 عن تأكيد اكتشاف ما يصل إلى مليار برميل من المكافئ النفطي في امتياز المنطقة البرية رقم 4 الذي تديره شركة «انبكس جودكو».
وأطلقت «أدنوك» الجولة الأولى والثانية من مزايدات أبوظبي التنافسية في عامي 2018 و2019، حيث طرحت نيابةً عن حكومة أبوظبي مجموعة من المناطق البرية والبحرية الرئيسية. وتشير البيانات المتوفرة من الدراسات التفصيلية للنظام البترولي والمسوحات الجيوفيزيائية التي تمّ الحصول عليها من آبار الاستكشاف والتقييم إلى أنّ المناطق المطروحة تحتوي على موارد كبيرة تقدر بعدّة مليارات من براميل النفط وتريليونات من الأقدام المكعبة من الغاز الطبيعي.
يذكر أن امتياز المنطقة البحرية 2 يغطي مساحة 4033 كيلومترا مربعا، وتقع المنطقة على بعد أكثر من 200 كيلومتر شمال غرب العاصمة الإماراتية أبوظبي.



Economy




المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page