أخبار العالم

فنلندا تشرع في بناء جدار على حدود روسيا العام المقبل

قال مسؤولو حرس الحدود في فنلندا، يوم الجمعة، إن عملية مخططة لمد سياج بأسلاك شائكة على طول الحدود الطويلة للبلاد مع روسيا من المقرر أن تبدأ مطلع العام المقبل، وسط مخاوف في الدولة الاسكندنافية بشأن البيئة الأمنية المتغيرة في أوروبا.

ومن المزمع إتمام المرحلة الأولى من السياج بطول 3 كيلومترات، من نقطة عبور في بلدة إيماترا الواقعة شرقي البلاد بحلول صيف العام 2023. ومن المقرر أن يمتد السياج في نهاية المطاف إلى حد أقصى يبلغ 200 كيلومتر.

وتعد حدود فنلندا مع روسيا، والتي يبلغ طولها 1340 كيلومترا، الأطول من نوعها بين روسيا وأي دولة عضو في الاتحاد الأوروبي.

وكانت رئيسة وزراء فنلندا سانا مارين قالت في أكتوبر الماضي، إن هناك إجماعا بين المشرعين على مد سياج لتغطية أجزاء من الحدود مع روسيا في مشروع تقدر تكلفته الإجمالية بنحو 380 مليون يورو (393 مليون دولار) ومن المقرر الانتهاء منه بحلول عام 2026.

ووفقا لمارين، فإن الهدف الرئيسي للسياج هو مساعدة حرس الحدود في مراقبة ومنع الهجرة غير الشرعية المحتملة على نطاق واسع.

لم تذكر حكومة مارين علنا الحرب الروسية في أوكرانيا ولا قرار فنلندا الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي (ناتو) كسبب لمد السياج، لكن هلسنكي قلقة بشأن التطورات في كل من روسيا وأوكرانيا، وكذلك تهديدات موسكو بالانتقام إذا انضمت فنلندا إلى التحالف العسكري.


المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page