منوعات

تامر حسني يطلق ألبومه الجديد في حفل بالساحل الشمالي

تامر حسني يطلق ألبومه الجديد في حفل بالساحل الشمالي

تضمن فقرات استعراضية «لافتة»


السبت – 24 ذو الحجة 1443 هـ – 23 يوليو 2022 مـ


تامر حسني أثناء الحفل في الساحل الشمالي (الشركة المنظمة للحفل)

القاهرة: محمود الرفاعي

في حفل غنائي بمدينة العلمين الجديدة على شاطئ البحر الأبيض المتوسط، ووسط حضور «جماهيري»، أطلق الفنان المصري تامر حسني، مساء أمس الجمعة، ألبوم «عشأنجي» بحضور الفنانة المصرية هنا الزاهد، التي شاركته في بطولة فيلمه الأخير «بحبك»، وعدد من صناع الألبوم الغنائي.
محاطاً بألسنة النيران والمؤثرات البصرية، ظهر حسني للجمهور في مصعد هيدروليكي، ليبدأ حفله في الساحل الشمالي المصري بأغنية «حبيتها يا ناس» التي عرضت ضمن أحداث فيلم «بحبك»، ومع وقوف حسني على المسرح بدأ عرض كليب «عشأنجي» للمرة الأولى، في تمام الساعة 11 مساءً، خلال الحفل، بالتزامن مع عرضها على موقع يوتيوب.
وعن تفاصيل الأغنية الرئيسية في الألبوم «عشأنجي»، قال الشاعر حمادة السيد، لـ«الشرق الأوسط» إن «حسني استمع لهذه الأغنية منذ قرابة عامين، وكان يفترض أن تطرح في ألبومه السابق (خليك فولاذي)، لكنه فضل تأجيلها نظراً لاختلاف كلماتها وفكرتها»، مشيراً إلى أن «الأغنية كان اسمها (ملهاش كتالوج الدنيا)، ولكن تامر غير الاسم إلى (عشأنجي)، لكي تحدث ضجة لدى الجمهور، نظراً لحداثة استخدام الكلمة، المشتقة من كلمة عشق».
وهذا الألبوم هو الثالث عشر في مسيرة حسني الفنية، وهو من إنتاج وتوزيع شركة روتانا، التي أعادت تعاونها مع الفنان المصري بعد فترة غياب طويلة، ويتضمن 9 أغنيات باللهجة المصرية، وهي «عشأنجي»، و«خدنا مناعة»، و«أحلى كلام»، و«مابجيش بالطريقة دي»، و«زي الأيام دي»، و«سجل يا تاريخ»، و«سواحنا»، و«ليه طلة»، «بعد مؤقت»، تعاون فيها مع مجموعة من الشعراء والملحنين أمثال تامر حسين، وهالة علي، وحمادة السيد، ومحمود الخيامي، وتامر علي، ومديح محسن، وأحمد المالكي، وبلال سرور، ورمضان محمد، بينما شارك حسني في كتابة وتلحين 3 أغنيات.
وتقول الشاعرة المغربية هالة علي، مؤلفة أغنية «ليه طلة» لـ«الشرق الأوسط»: «إن الملحن محمود الخيامي قدم لي لحناً هادئاً وجذاباً، ألهمني بكلمات الأغنية، وهذه من المرات القليلة التي يساعدني فيها لحن على كتابة كلمات أغنية».
بدوره يؤكد الشاعر رمضان محمد صاحب أغنية «بعد مؤقت» لـ«الشرق الأوسط» أنه «كان ينتظر طرح أغنية (بعد مؤقت) بفارغ الصبر، باعتبارها علامة مضيئة في مشواره الفني».
واستمع حسني لأغنية «خدنا مناعة» للمرة الأولى منذ نحو عام ونصف، بحسب مؤلفها الشاعر أحمد المالكي، الذي يقول لـ«الشرق الأوسط»: «كتبت الأغنية منذ 3 أعوام، وعرضتها على حسني لكي تطرح في ألبومه الماضي، وظللنا نعمل عليها مع أكثر من ملحن، إلى أن أبدع الملحن بلال سرور في وضع التيمة اللحنية الجيدة لها».
واصل حسني في النصف الأول من الحفل تقديم أغنيات ألبوم «عشأنجي»، بينما خطفت الفنانة هنا الزاهد الأنظار حين شاركته الرقص على أغنيتين من أغاني فيلم «بحبك» وهما «وأنت بعيد»، و«هدلعني»، في حين شهد النصف الثاني من الحفل استعراضات بمشاركة راقصين من مختلف الجنسيات، وخلال الحفل شاركت حسني الغناء موهبة جديدة تدعى دانيا الحريري، وهي ابنة منسق الأغاني ياسر الحريري، حيث قدما سوياً أغنية «come back to me» باللغة الإنجليزية.



مصر


أخبار مصر




المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page