خبر عاجل

صحيفة روسية: هجوم النظام وموسكو على إدلب أمر حتمي

قالت صحيفة “كوميرسانت” الروسية، إن القيام بعمل عسكري على إدلب هو أمر حتمي بعد تصاعد التوتر فيها هذا الأسبوع.

ونقلت الصحيفة عن خبير المجلس الروسي للشؤون الدولية، كيريل سيمونوف، قوله: “من شأن أي عملية عسكرية غير منسقة مع أنقرة في التصدي للواقع الجديد في إدلب، أن تنطوي على مخاطر أكبر بكثير مما كانت عليه قبل الانتشار العسكري التركي في المنطقة”.

واعتبر الخبير الروسي أن تعزيزات جيش النظام السوري والضربات الجوية الروسية على إدلب إشارة إلى تركيا لبذل كل ما في وسعها لتنفيذ اتفاق إنشاء “منطقة أمنية”.

وأشار غدفي هذا الصدد إلى أن إنشاء شريط آمن سوف يقطع حتماً الأراضي التي تسيطر عليها “هيئة تحرير الشام” والمعارضة، ولا يمكن إنجازه إلا باستخدام القوة.

واضاف كيريل سيمونوف، “أظهرت تجربة العملية العسكرية السابقة في هذه المنطقة أن ميزان القوى يمكن أن يتغير بشكل جذري حتى عند المشاركة المحدودة للجيش التركي في دعم المعارضة، ومن المرجح أن تركيا رفضت تسليم المناطق الواقعة جنوبي M4 لقوات النظام، لأنها ترغب في استخدامها لضمان تعزيز مواقعها شرقي الفرات في المستقبل، وربما للمساومة مع روسيا بشأن ليبيا”.

ونقلت الصحيفة، عن مصادر المعارضة السورية القول، أن روسيا وتركيا ناقشتا إمكانية التوصل إلى حل وسط، ومن الواضح للعيان أن أنقرة وموسكو لن تتصارعا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock